تيذر تدفع عشرة مليارات دولار منذ بداية انهيار العملات الرقمية

22 مايو 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر
Nada
اخبار العملات الرقمية
تيذر تدفع عشرة مليارات دولار منذ بداية انهيار العملات الرقمية

دفعت تيذر (Tether)، العملة المستقرة التي تبلغ قيمتها عدة مليارات دولار والتي تعمل كأكبر بنك في اقتصاد العملة الرقمية، 10 مليارات دولار في عمليات السحب منذ بدء انهيار العملة الرقمية في أوائل أيار/مايو.

وتعني وتيرة عمليات السحب أن الشركة تتعامل بفعالية مع حركة مصرفية بطيئة، حيث يسعى المودعون إلى تحويل أموالهم إلى عملات مستقرة أكثر تنظيماً.

ووفقاً لسجلات البلوكتشين العامة، استُردّ مليار دولار من تيذر (Tether) – أي أُعيدت العملة الرقمية إلى الشركة وأُتلفت كجزء من عملية السحب – بعد منتصف ليل أمس السبت مباشرة.

واستُردّ بالفعل 1.5 مليار دولار بالطريقة نفسها قبل ثلاثة أيام. وصار إجمالي المسحوب الآن نحو ثُمن احتياطيات الشركة بالكامل، وهذا سمح بتقلبات طفيفة في ربط العملة المستقرة.

يأتي الاسترداد الأخير بعد أن نشرت تيذر أحدث حساباتها المدققة، والتي تظهر أنه اعتباراً من أواخر آذار/مارس، دعمت الشركة ودائع المستخدمين بمزيج من أذون الخزانة الأمريكية، وسندات في الشركات الخاصة الأخرى، ونحو 5 مليارات دولار في “استثمارات أخرى” متنوعة، بينها شركات عملات رقمية أخرى.

ومع ذلك، تساءل بعضهم إذا كانت هذه الحسابات مطمئنة للمودعين كما تبدو. وجادل أحد محللي التكنولوجيا المالية أنه إذا انخفضت قيمة استثمارات الشركة في مؤسسات العملات الرقمية خلال انهيار السوق، فربما كافحت لمطابقة ودائع العملاء.

ومثلها كمثل جميع العملات الرقمية المستقرة، من المفترض أن تكون عملة تيذر تساوي دائماً مبلغاً ثابتاً – في هذه الحالة، دولاراً أمريكياً واحداً. وهي تحقق ذلك، كما تقول الشركة، من خلال الاحتفاظ باحتياطي كبير من الأصول المستقرة، ففي حين أن بإمكان المستثمرين الأفراد شراء أو بيع تيذر في بورصات العملات الرقمية، بإمكان المؤسسات المستثمرة ببساطة دفع الأموال مباشرة إلى تيذر لتلقي العملات الجديدة، ويمكنهم إعادة العملات للشركة مقابل النقد.

في البداية، ادعت تيذر (Tether) أن احتياطياتها مدعومة بـ “دولارات أمريكية” عبر طريقة الند للند. ومع ذلك، بعد تحقيق أجراه المدعي العام في نيويورك، اعترفت الشركة بأن الأمر لم يجر دائماً على هذا المنوال، وقالت إن عملتها كانت مدعومة ببساطة بـ “احتياطيات تيذر”. وكجزء من تلك التسوية، وافقت أيضاً على نشر بيان ربع سنوي يوضح بالتفصيل ما تشتمل عليه تلك الاحتياطيات.

يُظهر البيان الأخير، الذي يرجع تاريخه إلى ما قبل الانهيار الأخير للعملات الرقمية، أن تيذر تخزن حوالي 20 مليار دولار من أموالها النقدية في الأوراق التجارية، و7 مليارات دولار في صناديق أسواق المال، وحوالي 40 مليار دولار في سندات الخزانة الأمريكية، وكلها استثمارات مستقرة بشكل عام. ومع ذلك، تخزن الشركة 7 مليارات دولار أخرى في “سندات الشركات والصناديق والمعادن الثمينة”، و”استثمارات أخرى (بما في ذلك العملات الرقمية)”. ومع أنها جزء من احتياطيات تيذر، إلا أنها صغيرة نسبياً، وتعرض الشركة لمخاطر عدم الوفاء بوعدها بأن تكون “مدعومة بالكامل” في حالة حدوث تقلبات كبيرة في السوق.

قال باتريك ماكنزي، معلق التكنولوجيا المالية الذي يعمل في شركة المدفوعات استرايب: إن هذا ربما حدث بالفعل. وأشار إلى أنه وفقاً لحسابات شركة تيذر، لديها احتياطيات تبلغ 162 مليون دولار أكثر من إجمالي العملات التي أصدرتها، ولكن، لإدراج استثمار عام واحد فقط من الشركة، فإن بعض العملات الرقمية التي تحوزها تيذر هي تلك الخاصة بمنصة الاستثمار الرقمية سليسيوس.

وقال ماكنزي: “استثمرت تيذر 62.8 مليون دولار من الاحتياطيات في شبكة سليسيوس… وسليسيوس في حالة “سقوط “حر بسبب الاضطراب الحالي في السوق. وانخفضت قيمة العملات الأصلية بنسبة تزيد عن 86٪”، مضيفاً: “من الواضح أن هذا الاستثمار قد عانى من انخفاض قيمته أكثر من 20 مليون دولار. والتهم انخفاض بنسبة 1٪ من جزء واحد في ميزانيتهم ​​العمومية أكثر من 10٪ من حقوق المساهمين”.

وقال باولو أردوينو، كبير مسؤولي التكنولوجيا في شركة تيذر، في بيان: “حافظت تيذر على استقرارها من خلال أحداث متعددة في ظل ظروف السوق شديدة التقلب، وحتى في أحلك أيامها. ولم تفشل تيذر مطلقاً في تلبية طلب استرداد من أي من عملائها المعتمدين”.

وأضاف: “يسلط هذا التصديق الأخير الضوء على أن تيذر مدعومة بالكامل وأن تركيب احتياطياتها قوي وحذر وسهل التصريف إلى نقد”.

المصدرhttps://www.theguardian.com/technology/2022/may/22/tether-pays-out-10bn-in-withdrawal-since-crypto-crash

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى