ثلاثة رسوم بيانية توضح أن انخفاض سعر بيتكوين الحالي يختلف عن صيف 2021

28 يونيو 2022آخر تحديث : منذ 3 أشهر
Nada
اخبار العملات الرقمية
ثلاثة رسوم بيانية توضح أن انخفاض سعر بيتكوين الحالي يختلف عن صيف 2021
ثلاثة رسوم بيانية توضح أن انخفاض سعر بيتكوين الحالي يختلف عن صيف 2021

تأتي أسواق بيتكوين Bitcoin (BTC) الهابطة[1] في أشكال وأحجام مختلفة، ولكن السوق الهابطة الحالية – أو انخفاض سعر بيتكوين الحالي – أعطت العديد من مسببات للذعر.

وقيل إن بيتكوين BTC تواجه “هبوطاً ذا أبعاد تاريخية” في عام 2022، ولكن قبل عام واحد فحسب، اجتاح شعور مشؤوم مماثل أسواق العملات الرقمية حيث شهد سعر بيتكوين Bitcoin انخفاضاً بنسبة 50٪ في أسابيع.

وبمعزل عن السعر، تبدو بيانات 2022 على السلسلة مختلفة تماماً. لذا سنلقي نظرة على ثلاثة مقاييس رئيسية توضح كيف أن سوق بيتكوين Bitcoinالهابطة ليس مثل سابقتها في العام المنصرم.

معدل التجزئة [Hash rate][2]

يتذكر الجميع هجرة معدّني البيتكوين من الصين، التي حظرت هذه الممارسة في إحدى أكثر مناطقها غزارة في التعدين. وهذا أحد أسباب انخفاض سعر بيتكوين الحالي.

وفي حين أن مدى الحظر أصبح موضع شك منذ ذلك الحين، شهدت الخطوة في ذلك الوقت انتقال أعداد كبيرة من المشاركين في الشبكة – معظمهم إلى الولايات المتحدة – في غضون أسابيع.

نتيجة لذلك، انخفض معدل تجزئة شبكة بيتكوين Bitcoin –  قوة الحوسبة المخصصة للتعدين – إلى النصف تقريباً. في ذلك الوقت، كان هذا أمراً غير مسبوق، بينما شعر المعدنون أنه ليس لديهم خيار سوى وقف العمليات مؤقتاً على الأقل.

هذه المرة، لم يعد الأمر عادة متكررة، بل مجرد عملية حسابية تهدد المعدنين. إذ أدى انخفاض سعر بيتكوين BTC إلى أدنى مستوياته في 19 شهراً إلى زيادة الضغط على ربحية عمليات التعدين.

مع ذلك، قد لا يحدث حدث استسلام جماعي بالضرورة، حتى عند المستويات الحالية، وسط اقتراحات بأن المعدنين الذين يحتاجون إلى بيع مخزون بيتكوين BTC قد فعلوا ذلك مسبقاً.

ويدعم معدل التجزئة هذه الفرضية، حيث انخفض بحد أقصى حوالي 20٪ من أعلى مستوياته على الإطلاق قبل الارتداد، وفقاً لتقديرات مصدر بيانات التعدين MiningPoolStats.

مخطط معدل التجزئة التقديري للبيتكوين. المصدر: MiningPoolStats
مخطط معدل التجزئة التقديري للبيتكوين. المصدر: MiningPoolStats

العناوين النشطة

كان انخفاض سعر بيتكوين في يوليو 2021 مصحوباً بتباطؤ في نشاط شبكة بيتكوين Bitcoin.

وشهدت العناوين النشطة، وفقاً للقياس الذي أجرته منصة التحليلات على السلسلة CryptoQuant، انخفاضاً ملحوظاً خلال شهر حزيران (يونيو) من العام الماضي قبل أن تنتعش بما يتماشى مع السعر في الربع الثالث.

هذه المرة، لم يحدث مثل هذا الانخفاض، ما يشير إلى أن السوق أكثر انشغالاً في تحريك عملات بيتكوين. هذا يحمل عدداً من الآثار – قد يصبح المتداولون بائعين بسبب انخفاض سعر بيتكوين. وقد يسعى المتداولون إلى الربح من التقلبات. وقد يتطلع الآخرون إلى “الاستثمار في الانخفاض”.

ومع ذلك، تجدر الإشارة إلى أن الحجم الإجمالي على السلسلة لا يزال منخفضاً، وهذا يعني أن دعم جانب الشراء من المحتمل أن يكون غير كافٍ لإنهاء مسار السعر الهابط، كما يقول محللون.

مخطط عناوين بيتكوين النشطة. المصدر: CryptoQuant
مخطط عناوين بيتكوين النشطة. المصدر: CryptoQuant

احتياطيات الصرف

أخيراً، وعلى الرغم من أحجام التداول المنخفضة جداً المذكورة أعلاه، تفقد بورصات بيتكوين Bitcoin عملات قيمتها نحو 20.000 دولار – وبسرعة.

عادة، يؤدي انهيار الأسعار إلى حدوث تدفقات إلى البورصات حيث يستعد التجار المذعورون للبيع. ويبدو أن هذه المرة مختلفة حقاً في هذا الصدد، حيث يقوم مستخدمو البورصات بإزالة العملات الرقمية من الحسابات، وليس تعبئتها.

ولدى 21 بورصة رئيسية تتبعها CryptoQuant حالياً رصيد قدره 2.419 مليون عملة بيتكوين BTC، وهو مبلغ أقل من 2.544 مليون الذي كانت تملكه في بداية الربع الثاني.

وارتفعت احتياطيات الصرف العام الماضي بالمقابل خلال المسار الهابط للربع الثاني، ولم تستأنف انخفاضها إلا مع تعافي زوج بيتكوين/دولار.

مخطط احتياطيات صرف بيتكوين. المصدر: CryptoQuant
مخطط احتياطيات صرف بيتكوين. المصدر: CryptoQuant

[1]السوق الهابطة [Bearish Market] هي سوق تهبط فيها أسعار الأسهم أو المؤشرات الإجمالية لصناعة ما أو تتراجع في فترة زمنية معينة، بشرط أن يتسم ذلك الهبوط بحالة من التشاؤم الشديد بين المستثمرين حول مستقبل ذلك السوق أو تلك الصناعة.

[2]معدل التجزئة: هو معدل قوة معالجة شبكة البيتكوين، وهو ليس معدلاً ثابتاً، بل يتغير بتغير عدد المتصلين ببلوكشين البيتكوين وبعدد المعدنين والأجهزة المستعملة في ذلك.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى