خبراء إستراتيجيون: فكر في الأصول الرقمية بدل العقارات الباهظة الثمن

26 مايو 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر
Nada
مراقبة المشاريع
خبراء إستراتيجيون: فكر في الأصول الرقمية بدل العقارات الباهظة الثمن

أشار خبراء إستراتيجيون من مصرف جيه بي مورغان (JPMorgan) الاستثماري، في مذكرة تسرد توقعات الاستثمارات البديلة واستراتيجياتها، إلى أن الأصول الرقمية حلّت محل العقارات كفئة أصول بديلة مفضلة.

وقال فريق الخبراء، الذي يقوده نيكولاوس بانيجيرتزوجلو، في مذكرة لعملاء المصرف أمس الأربعاء: “في حين حدّدت الأسواق العامة الأسعار مسبقاً بالنظر إلى مخاطر الركود الكبيرة، وأعادت الأصول الرقمية عملية التسعير بشكل كبير بعد انهيار تيرا يو إس دي (Terra USD)، يبدو أن بعض الأصول البديلة مثل الأسهم الخاصة والديون الخاصة والعقارات قد تأخرت إلى حد ما، لذلك نستبدل العقارات بأصول رقمية باعتبارها فئة الأصول البديلة المفضلة لدينا”.

أما بالنسبة للبدائل بشكل عام، خفض الفريق تصنيفها من أكثر من المرغوب به إلى أقل من المرغوب به، متوقعاً أن ترتفع الأصول التقليدية بنسبة 12٪ خلال العام المقبل مقابل 10٪ فقط للبدائل.

وبالنظر بصورة أوسع إلى العملات الرقمية، قال الفريق: إن انهيار تيرا قد سحق معنويات القطاع، وبالتالي قدم “نقطة دخول جيدة” للمستثمرين على المدى الطويل. وأضاف: إن مفتاح تجنب “شتاء طويل” شبيه بـ 2018/2019 سيكون تمويل رأس المال المُخاطر، وحتى الآن لا يوجد دليل يذكر على أنه نضب.

علاوة على ذلك، لاحظ الفريق أنه لم يكن هناك الكثير من الآثار العرضية على العملات المستقرة الأخرى، وكانت القيمة الإجمالية المؤمنة في مشاريع التمويل اللامركزي “مرنة نسبياً”.

وقال بانيجيرتزوجلو وزملاؤه: إن التحركات الهبوطية الأخيرة في عملة بتكوين (BTC) وسوق العملات الرقمية الأوسع نطاقاً “تشبه اتفاقيات الاستسلام المشروط”. وبناءً على نسبة تقلب بتكوين والذهب، يربط الفريق القيمة العادلة لأكثر العملات الرقمية شيوعاً بـ 38000 دولار، أو زيادة بنحو 30٪ عن السعر الحالي.

المصدرBinance

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى