لماذا تراجعت عملات بتكوين [BTC] وإثيريوم [ETH] وسولانا [Solana] ودجكوين [Dogecoin] اليوم

2 يونيو 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر
Nada
اخبار العملات الرقمية
لماذا تراجعت عملات بتكوين [BTC] وإثيريوم [ETH] وسولانا [Solana] ودجكوين [Dogecoin] اليوم

ماذا حدث؟

تشهد العملات الرقمية اليوم الخميس انخفاضاً في قيمها، حيث تستمر هذه الصناعة في اجتياز بعض الآلام الكبيرة المتنامية. ومع انخفاض القيم، تبدأ الشركات في تسريح العمال، ما يثبط الحماس تجاه العملات الرقمية ويبدأ دوامة هبوط.

ومنذ الساعة 11 صباحاً بالتوقيت الشرقي، انخفضت قيمة عملة بتكوين [Bitcoin] بنسبة 3.3٪ خلال الـ 24 ساعة الماضية، وانخفضت قيمة عملة إثيريوم [Ethereum] بنسبة 5.2٪، وانخفضت قيمة عملة سولانا [Solana] بنسبة 7.2٪، وانخفضت قيمة عملة دجكوين [Dogecoin] بنسبة 4.3٪. وانخفضت قيم هذه العملات الرقمية في إحدى المراحل من الذروة إلى الحضيض بنسبة 6.1٪ و7.9٪ و13.1٪ و7.6٪ على التوالي.

ما الأمر الجلل في ذلك؟

ورد أمس بعض الأخبار عن تراجع قيم العملات الرقمية إلى حد ما بصورة عامة. كان أحدها انقطاع خدمة سولانا، الذي حدث بالأمس وكان ثالث انقطاع طويل منذ العام الماضي. ووجد المطورون أن الاستخدام المتزايد “للمعاملات الظرفية الدائمة” أدى إلى تعطل آلية توقيت البلوكتشين. ومن المتوقع أن يجدوا تصحيحاً لذلك، لكن في الوقت نفسه لن تُدعَم بعض المعاملات.

وقالت منصة [Gemini] للعملات الرقمية: إنها ستتخلى عن 10٪ من موظفيها بعد الاضطرابات التي طرأت على العملات الرقمية. هذه الخطوة ملحوظة بالنظر إلى أن شركة “Coinbase Global” أعلنت الشهر الماضي أنها ستخفف من عمليات التوظيف، ما يشير إلى أنها لا تزال في طور التوسع، ولو كان توسعاً أبطأ مما كان متوقعاً في السابق.

وارتدت قيم العملات الرقمية عن أدنى مستوياتها في بداية التداول اليوم الخميس، ويرجع ذلك جزئياً إلى أن سوق الأسهم يتحرك تصاعدياً أيضاً.

ما العمل الآن؟

ليس من المستغرب أن تبدأ الشركات المتصلة بالعملات الرقمية في تسريح موظفيها نظراً للانخفاض الكبير في السوق. ومن المحتمل أن تبدأ الشركات الخاصة، التي تتمتع باستقرار مالي أقل من الشركات أمثال كوين بيس [Coinbase]، في تسريح الموظفين أولاً.

في الوقت نفسه، تحول التجار، الذين كانوا في السابق متفائلين بالعملات الرقميةـ نحو الاتجاه الآخر وربما يغادرون السوق تماماً، وهذا سيؤدي ذلك إلى خفض القيم أيضاً.

على الجانب المشرق، تُستثمر مليارات الدولارات في شركات العملات الرقمية والويب ثري [Web 3.0] الناشئة، والتي ستجلب الابتكارات إلى السوق لسنوات قادمة. لا بد أن يؤدي ذلك إلى زيادة النشاط على البلوكتشين [blockchain] مع زيادة عدد الأشخاص المطّلعين وزيادة عدد حالات استخدام تقنية البلوكتشين [blockchain].

وعلى المدى الطويل، هناك تفائل بشأن كل هذه العملات الرقمية، لكن هذا لا يعني أن القيم ستتعافى بسرعة. في المرة السابقة تدهورت قيم العملات الرقمية، وعُرفت باسم شتاء العملات الرقمية لعام 2017 واستغرق الأمر سنوات حتى تعود القيم إلى طبيعتها. قد نكون في حالة ركود طويل مماثل، ولكن لدى هذه العملات إمكانات نمو كبيرة، وهذا مهم في نظر المستثمرين الراغبين في شراء الأصول المستخدمة والاحتفاظ بها لتوليد خدمات للمستخدمين.

المصدرNasdaq

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى