مدرسة بدبي تقبل مدفوعات البيتكوين والإيثريوم

29 مارس 2022آخر تحديث : منذ 6 أشهر
Nada
الاخبار العالمية
مدرسة بدبي تقبل مدفوعات البيتكوين والإيثريوم
مدرسة بدبي تقبل مدفوعات البيتكوين والإيثريوم

مدرسة بدبي تقبل مدفوعات البيتكوين والإيثريوم، الخبر الذي تناقلته وكالات الأنباء العالمية خلال الساعات القليلة الماضية، و ذلك بعد إعلان أحد مدارس الإمارات العربية المتحدة أنها ستقبل دفع رسوم الدراسة بها بالعملات الرقمية المشفرة، و التي ستصبح بذلك أول مدرسة تقوم بهذا الأمر في الشرق الأوسط و المنطقة، و الجدير بالذكر أن البعض وصف هذه الخطوة بالتاريخية وسط سعي الإمارات للاعتماد بشكل أكبر على الأصول الرقمية.

مدرسة بدبي تقبل مدفوعات البيتكوين والإيثريوم

في خطوة هي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط ، أعلنت مدرسة في دبي قبل قليل عن إمكانية تسديد رسومها بعملتي البيتكوين والإيثريوم الرقميتين، حيث تم الكشف أن تلك المدرسة سيتم افتتاحها خلال شهر سبتمبر المقبل تحت مسمى “Citizens” على يد الدكتور عادل الزرعوني، و الذي أوضح أنه يسعى عبر مشروعه لتطوير قطاع التعليم كما فعلت العملات الرقمية بالنظام العالمي التقليدي.

كما وأضاف الدكتور الزرعوني: ” سيطور مشروع مدرسة Citizens قطاع التعليم من خلال إعادة تخيل جميع عناصر العملية التعليمية، بما في ذلك طريقة تعلم أطفالنا و الزي المدرسي وصولا إلى طريقة تسديد الرسوم الدراسية”.

البيتكوين و الإيثريوم مقابل التعليم

مدرسة بدبي تقبل مدفوعات البيتكوين والإيثريوم

بالإضافة إلى ما سبق، وسط استغراب البعض من أن مدرسة بدبي ستقبل مدفوعات البيتكوين والإيثريوم، فقد أشار الدكتور الزرعوني أنه من خلال تقديم خدمة الدفع الجديدة هذه، سيتم تعزيز دور الأجيال الشابة في تحقيق الاقتصاد الرقمي للإمارات، و ذلك تزامنا مع تبني المزيد من الناس لعصر الرقمنة ، حيث سيصبح أطفال اليوم رواد الأعمال والمستثمرين في الغد.

دفع رسوم التعليم بالبيتكوين

على الرغم من أن هذه المدرسة ستكون الأولى التي تقبل مدفوعات البيتكوين والإيثريوم في الشرق الأوسط، إلا أنها ليست أول من يفعل ذلك عالميا. حيث تصدرت جامعة ولاية بنسلفانيا عناوين الصحف عام 2021 عندما أعلنت عن قبولها الدفع بعملة البيتكوين، كما وأن هناك جامعات أخرى فعلت ذلك من قبل بما في ذلك جامعة كاليفورنيا إنتركونتيننتال جامعة كينجز كوليدج.

من الواضح أن الإعلان عن كون مشروع Citizens سيكون أول مدرسة بدبي تقبل مدفوعات البيتكوين والإيثريوم، فإن هذا سيشجع المزيد من المؤسسات التعليمية في الشرق الأوسط للتحول لرقمنة مدفوعات التعليم والاعتماد على العملات الرقمية.

 

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى