مستقبل عملات NFT.. إلى أين تتجه في النصف الثاني من عام 2022؟

15 يونيو 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر
Nada
NFTs
مستقبل عملات NFT.. إلى أين تتجه في النصف الثاني من عام 2022؟

لم يبدأ الأسبوع بشكل جيد في سوق العملات الرقمية بشكل عام، عندما تدهور أداء أفضل العملات الرقمية في التجارة العالمية (إلى جانب كل الأصول الأخرى تقريباً)، وانعكس هذا على مستقبل عملات NFT.

لن نُحلل الأسعار في هذا المقال، بل سنتحدث عن صناعة العملات غير القابلة للاستبدال NFT التي كان من المتوقع أن تشهد ازدهاراً كبيرا في عام 2022.

ولا تزال الاحتمالات قائمة، ولكن في ظل التقلب المستمر في سوق العملات الرقمية، كيف ستبدو صناعة عملات NFT في النصف الثاني من العام؟

ألعاب NFT: خيالٌ يعكس الواقع

كان من المأمول أن تكون ألعاب Play-to-Earn (العب لتكسب) والعصر الذهبي للعبة Axie Infinity هي مستقبل العملات غير القابلة للاستبدال NFT.

وعلى الرغم من تدهور السوق الحالي، لا يمكن إنكار أن مشروع العملات غير القابلة للاستبدال NFT يؤدي دوراً مهماً في فتح الفصل التالي من صناعة الألعاب، حيث تعمل عناصر الترفيه مع العوامل المالية. ومنذ ذلك الحين، تنوعت صناعة الألعاب وتغيرت باستمرار.

وتبعاً لبيانات منصة Coinbase، انخفض متوسط عدد المستخدمين يومياً في لعبة Axie بشكل كبير منذ آخر ارتفاع سُجّل في تشرين الثاني/نوفمبر 2021 دون أدنى علامة على حدوث انتعاش.

واعترف الفريق المطور للعبة بالمسألة بصراحة، وأعلنوا عن إطلاق لعبة Axie: Origin لتغيير طريقة عمل اللعبة مع تطور مفهوم العملات الرقمية المعقد.

خدمة Play-to-Earn تتغيّر

تحولت فلسفة “Play-to-Earn” (العب لتكسب) في لعبة Axie إلى “Play-and-Earn” (العب واكسب). ويحاول الفريق تحقيق التوازن في طريقة اللعب وتحمل عبء اللعبة المالي.

وتريد شركة Sky Mavis لألعاب البلوكتشين “بيع المرح” فقط، بدل أن تكون “نوعاً جديداً من الظواهر الاقتصادية”.

ويثير تحول رؤية Sky Mavis تحذيراً أمام مشاريع ألعاب NFT القادمة ويجعل مستقبل القطاع غير متوقع بطريقة ما. وهي تشابه الطريقة التي لم نتمكن من التنبؤ بمسألة ألعاب NFT.

تبني عملات NFT جاء بغتة

إن اقتصاد الألعاب “GameFi” ليس الأمر الوحيد المهم من حيث العملات غير القابلة للاستبدال، إذ انعكس نمو الصناعة نفسها عبر حالات استخدام متنوعة.

وينتشر وجود الأصول الرقمية بين مختلف القطاعات، في إطار مجموعة واسعة من عمليات الدمج والتطبيقات. وعام 2022 يشهد سباقاً على العملات غير القابلة للاستبدال NFT من جانب الشركات الكبرى والشخصيات البارزة.

والمعرفة تؤثر في عملية التبني بطرقة أو بأخرى، وهذه هي الطريقة التي يواصل بها تبني عملات NFT نموّه.

وتعمل شركة Meta العملاقة على دمج وظائف NFT على كل من فيسبوك وإنستغرام. والهدف هو بناء Metaverse، الجيل القادم من الإنترنت، كما ذكر مارك زوكربيرغ.

كما أن تويتر، على الرغم من تأخره قليلاً مقارنة بفيسبوك وإنستغرام، يواكب الاتجاه بسرعة في ضوء التغيير في الهيكل التنظيمي. وعام 2022 هو فترة التحسين والإنجاز أمام لتويتر.

هذه الشركات ليست سوى بعض من مليون شركة وضعت أعينها على مستقبل الرقمنة. ويدعم المشاهير عملات NFT أيضاً، مثل Justin Bieber وSnoop Dog وEminem وBillie Eilish وDavid Beckham وMadonna وغيرهم.

مستقبل عملات NFT

وبغض النظر عن الأهداف، تثبت العملات غير القابلة للاستبدال NFT بوضوح أن بإمكانها أن تقدم طريقة جديدة ومثيرة للاهتمام للشركات والأفراد للتفاعل مع جمهورهم.

فقد كشف مايكل كوندوديس، وهو محامٍ معروف متخصص في العلامات التجارية وبراءات الاختراع، في 13 حزيران/يونيو الجاري أن الطلبات الخاصة بعلامة NFT التجارية الأمريكية تجاوزت 4000 من الأول من كانون الثاني/يناير إلى 31 أيار/مايو 2022.

ويُذكر أن شهر آذار/مارس كان الشهر الأكثر إنتاجية، حيث جرى تقديم 1023 طلباً جديداً.

كما أن عمالقة الدفع الكبار مثل Visa وMastercard وشركات مثل Taco Bell وPizza Hut وAlibaba Cloud أو دور الأزياء الشهيرة مثل Adidas وLouis Vuitton، يسلكون جميعاً المسار نفسه، لكن بمقاربات مختلفة.

وقال تال ليفشيتز، الشريك في شركة Kozyak Tropin & Throckmorton القانونية، في بيان إن شعبية عملات NFT ستزيد من قيمتها واستخدامها بشكل كبير.

بعبارة أخرى: “إذا كنت الوحيد الذي يمتلك هاتفاً خلوياً، فسيكون عديم الفائدة. وإذا امتلك شخصان هواتف محمولة، فهناك بعض القيمة. وإذا امتلك مليارات الأشخاص هواتف محمولة، فأنت بحاجة إلى هاتف محمول. هذا هو تأثير التبني المتزايد. وهذا هو المستقبل المحتمل لعملات NFT”.

وعلى الرغم من حقيقة أن بداية سوق NFT هذا العام تبدو قاتمة، فقد شهدنا اعتماداً واسع النطاق لهذه الصناعة وتقنياتها الأساسية.

المصدرBlockonomi

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى