11٪ من شركات التأمين الأمريكية تستثمر في العملات الرقمية

2 يونيو 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر
Nada
تقنية البلوكشين
11٪ من شركات التأمين الأمريكية تستثمر في العملات الرقمية

من بين 328 مديراً مالياً ومديراً إعلامياً، يمثلون نحو نصف صناعة التأمين العالمية، أجاب 6٪ منهم أن شركتهم استثمرت بالفعل أو تفكر في الاستثمار في العملات الرقمية.

تعد شركات التأمين العاملة في الولايات المتحدة الأكثر اهتماماً بالاستثمار في العملات الرقمية وفقاً لاستطلاع عالمي أجرته شركة غولدمان ساكس [Goldman Sachs] لـ 328 من كبار المديرين الماليين ومديري الاستثمار فيما يتعلق بتخصيص أصول شركاتهم ومحافظها الاستثمارية.

وأصدرت شركة غولدمان ساكس، عملاق الخدمات المصرفية الاستثمارية، مؤخراً استطلاعاً سنوياً لاستثمار شركات التأمين على مستوى العالم، والذي تضمن للمرة الأولى ردوداً عن العملات الرقمية، وقد وجد أن 11٪ من شركات التأمين الأمريكية أشارت إما إلى اهتمامها بالاستثمار في العملات الرقمية وإما إلى استثمارها الحالي فيها.

وأعرب مايك سيجل، رئيس إدارة أصول التأمين العالمي في غولدمان ساكس، عن دهشته من هذه النتائج، إذ قال: “أجرينا استبياناً لأول مرة على العملات الرقمية، وكنت أظن أنه لن يشارك فيه أحد، لكنني فوجئت بالنتائج، إذ أشار 6٪ من المستطلَعين في صناعة التأمين إلى أنهم إما استثمروا في العملات الرقمية أو يفكرون في الاستثمار فيها”.

وجاءت شركات التأمين العاملة في آسيا في المرتبة التالية، حيث كان 6٪ منها مهتماً أو مستثمراً حالياً، أما شركات التأمين العاملة في أوروبا فكانت النسبة 1٪ فقط.

ووجد التقرير أن العملات الرقمية تحتل في نظر شركات التأمين المرتبة الخامسة من فئة الأصول التي تتوقع أن تحقق أعلى عوائد على مدار الـ 12 شهراً القادمة، مع تصنيفها بنسبة 6٪ كخيارهم الأول، متفوقة بذلك على الأسهم الأمريكية والأوروبية.

وأشار نحو 2٪ من الشركات إلى استثمار حالي في العملة الرقمية، ومع أن هذا العدد صغير، كتب محللو غولدمان ساكس [Goldman Sachs] أن هذا المستوى من الاهتمام “لا يزال ملحوظاً”.

وفي البودكاست الذي نشرته غولدمان ساكس على موقعها الإلكتروني، ناقش سيجل استطلاعاً لاحقاً أجري للشركات المهتمة بالعملات الرقمية لفهم دوافعهم وراء الشراء: “طرحنا أسئلة استقرائية بشأن ذلك، وبشكل عام، تقوم الشركات المستثمرة أو التي تفكر في استثمار العملات الرقمية بذلك لفهم السوق وفهم البنية التحتية. ولكن إذا أصبحت عملات قابلة للتداول، فإنهم يريدون أن يمتلكوا القدرة مستقبلاً على تخصيص سياسات للعملات الرقمية، وقبول أقساط التأمين بالعملات الرقمية، مثلما يفعلون تماماً بالدولار أو الين أو الجنيه الإسترليني أو اليورو، على سبيل المثال لا الحصر”.

وقال 1٪ فقط من إجمالي الشركات التي شملها الاستطلاع إنها ستزيد استثمارها في العملات الرقمية خلال الـ 12 شهراً القادمة، وقال 7٪ إنه ستحافظ على الوضع الحالي، وقال 92٪ إنهم لن يستثمروا في العملات الرقمية خلال العام المقبل.

وعلى الرغم من الاهتمام المتزايد، لا يزال هناك متشائمون من العملات الرقمية حيث قال 16٪ إنها فئة أصول يتوقعون أن تحقق أقل عوائد خلال الـ 12 شهراً القادمة. بشكل عام، كانت العملات الرقمية ثالث أقل فئة أصول مرتبة في هذا المقياس.

وكتب ماثيو ماكديرموت، رئيس قسم الأصول الرقمية العالمي في غولدمان ساكس، في التقرير: “مع استمرار نمو سوق العملات الرقمية، إلى جانب وضع ضوابط التنظيم المحتوم، أصبح قطاع عريض من المؤسسات أكثر ثقة في استكشاف فرص الاستثمار بالإضافة إلى إدراك التأثير المخل بالنظام لتقنية البلوكتشين [blockchain] الأساسية. لقد فوجئت باعتماد مديري الأصول العالميين المتزايد، الذين يدركون بوضوح إمكانات هذا السوق، وكانت مفاجئة سارة”.

المصدرCoin Telegraph

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى