المنصة الاقتصادية العربية

    توقع تقرير حديث لبنك Goldman Sachs أن يخفض المركزي المصري معدلات الفائدة 200 نقطة أساس خلال اجتماعه الشهر القادم.

    كما توقع البنك أن يتراجع التضخم على أساس سنوي لنحو 20% بنهاية العام من مستوياته الحالية البالغة 33.3% بنهاية مارس.

    هذا وأشار تقرير Goldman Sachs إلى أن إصدارات الدين المصرية قد تتراجع إلى 240 مليار جنيه شهرياً خلال الربع الثاني من العام مقارنة مع أكثر من 600 مليار جنيه شهريا في الربع الأول.

    وقالت مديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا غورغييفا، إن الحكومة المصرية قد ينبغي عليها التدخل ببعض الحالات في تحركات الجنيه.

    وأكدت أن الاتفاق بين الصندوق والحكومة المصرية يعطيها المجال ليقوموا بالتدخل عند الحاجة لدعم الجنيه.

    وأعربت غورغييفا عن عدم تنميها أن يستخدم هذا المجال دون داع.

    شاركها.