المنصة الاقتصادية العربية

واصلت مؤشرات الأسهم الأميركية مكاسبها للأسبوع الرابع على التوالي، محققة إنجازًا تاريخيًا .

أغلق مؤشر “داو جونز الصناعي” فوق مستوى 40 ألف نقطة للمرة الأولى في تاريخه.

حقق مؤشر “إس آند بي 500 وستاندر آند بورز 500 أطول سلسلة مكاسب أسبوعية متواصلة منذ فبراير، مدعومًا بتقارير التضخم التي أعادت الآمال .

كما عززت الأرباح القوية الصعود، مع تحول التركيز الآن إلى نتائج أعمال شركة “إنفيديا” المرتقبة في مجال الذكاء الاصطناعي يوم الأربعاء المقبل.

ورغم فقدان صعود السوق الزخم في الجلستين السابقتين، إلا أن المؤشرات تتحرك صوب تسجيل أفضل أداء شهري في عام 2024.

بعد جلسة متقلبة، تمكن مؤشر “داو جونز الصناعي” من إغلاق تعاملات الأسبوع عند مستوى 40003 نقطة.

وتماسك مؤشر “إس آند بي 500″ فوق مستوى 5300 نقطة، مقتربًا من أعلى مستوياته على الإطلاق.

تلقت وول ستريت دفعة إيجابية من تقرير التضخم الأميركي لشهر أبريل، الذي أظهر تباطؤ ضغوط الأسعار الأساسية للمرة الأولى منذ ستة أشهر.

هذا الأمر عزز الآمال في تمكن مجلس الاحتياطي الفيدرالي من خفض أسعار الفائدة في وقت لاحق من العام الحالي.

تشير العقود الآجلة لأسعار الفائدة إلى تزايد الثقة في حدوث تخفيضين للفائدة بنهاية 2024.

جاءت هذه المكاسب على الرغم من تصريحات مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي بأن أسعار الفائدة ستظل مرتفعة لفترة أطول.

جادل الكثير من المسئولين أن الأمر قد يستغرق وقتًا أطول حتى يصل التضخم إلى هدفه البالغ 2%.

قال رئيس كلية كوينز في كامبريدج إن أسعار الفائدة المرتفعة لفترة أطول تعاكس الأسواق، مطالبًا الاحتياطي الفيدرالي بالتحرك لخفض أسعار الفائدة.

ووصف هدف البنك المركزي بعودة التضخم إلى 2% بـ”التعسفي”.

تمكن سعر الفضة الفوري خلال تعاملات الجمعة من تخطي مستوى 30 دولار للأونصة، ليسجل أعلى مستوياته منذ أكثر من عقد عند 31.5 دولار.

عزز مكاسبه خلال العام الحالي إلى حوالي 30%، حيث يستفيد المعدن الأقل بريقًا من طلب المستثمرين والمصنعين القوي عليه.

كما وصل سعر الذهب في التعاملات الفورية إلى 2419.8 دولار للأونصة، مرتفعًا بنسبة 1.44%.

تلقت أسعار الفضة دفعة جديدة وسط صعود الطلب ونقص الإمدادات.

وسجلت أسعار الذهب مستوى قياسيًا وسط إقبال البنك المركزي والأفراد على شرائه في الصين، وعودة الرهانات على خفض أسعار الفائدة الأميركية.

كما سجل النحاس والنيكل مستويات قياسية في لندن.

وامتدت شهية المخاطرة إلى أسعار العملات المشفرة أيضًا، ليصل سعر “بتكوين” إلى 66,848 دولار مرتفعًا بنسبة 2.4%.

وقفزت قيمة “إيثر” بنسبة 5.09% إلى 3,087 دولار.

شاركها.