المنصة الاقتصادية العربية

البورصة تلقت أكثر من 5 مليارات دولار وأرسلت أكثر من 4 مليارات دولار من الأموال المشبوهة

اتهم مدعون أميركيون منصة “كوكوين” (KuCoin)، اكبر احدى بورصات العملات المشفرة في العالم، واثنين من مؤسسيها بعدم الامتثال للقوانين الأميركية المعنية بمكافحة غسل الأموال.

قال المدعون الفيدراليون في مانهاتن، اليوم الثلاثاء، إن بورصة “كوكوين” منذ إنشائها في سبتمبر 2017 “تعمّدت” عدم إنشاء برنامج يمنع استخدام المنصة في أنشطة غير مشروعة، بما في ذلك تمويل الإرهاب. ذكر مكتب المدعي العام الأميركي للمنطقة الجنوبية من نيويورك إن البورصة لم تضع أيضاً ضوابط مناسبة للتحقق من هويات العملاء، أو تقديم تقارير عن المعاملات المشبوهة بالبورصة.

إطلاق سراح قطب التشفير الهارب دو كوون في انتظار تسليمه لأميركا أو كوريا

قال المدعي العام الأميركي داميان ويليامز في بيان: “فيما يتعلق بالفشل في تنفيذ حتى السياسات الأساسية لمكافحة غسل الأموال، سمح المدعى عليهم لبورصة “كوكوين” بالعمل تحت مظلة الأسواق المالية، واستخدامها كملاذ لغسل الأموال غير المشروعة”. وأضاف أن البورصة تلقت أكثر من 5 مليارات دولار، وأرسلت أكثر من 4 مليارات دولار من الأموال المشبوهة والإجرامية.

المساعدة في التهرب من المتطلبات الأميركية
كذلك، أقامت لجنة تداول العقود الآجلة للسلع، المشرفة على أسواق المشتقات، قضية ضد البورصة يوم الثلاثاء.

شاركها.